أنت غير مسجل في منتدى نور القلوب . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

اشترك في المجموعة البريدية لنور القلوب يصلك كل جديد

ضع البريد الالكترونى:

روابط مهمة : طلبات الاشراف | هل تجد مشكله في تسجيل الدخول ؟؟ هنا تجد الحل | منهج المنتدى واهدافه

رشحني في دليل العرب الشامل

الأذكار      اللهم احفظ اهل مصر      
العودة   منتدى نور القلوب > مشكاة طلب العلم الشرعى > منتدى الرقية الشرعية
التسجيل المنتديات موضوع جديدأعلى المشاركين التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

منتدى الرقية الشرعية التعريف بأنواع السحر والمس والعين - طرق العلاج والتحصينات الشرعية - تجارب وبحوث حول التعامل مع الجن

آخر 10 مشاركات أمور لجلب البركة لبيتك (الكاتـب : عائدة للرحمن - آخر مشاركة : توتو شينة - )    <->    USB Flash Security 4.1.10 لحماية الفلاش ميموري وتشفيرها (الكاتـب : البارسال - آخر مشاركة : البارسال - )    <->    Skype 6.18 برنامج سكايبي (الكاتـب : البارسال - آخر مشاركة : البارسال - )    <->    Dictionary .NET 6.8 برنامج قاموس رائع (الكاتـب : البارسال - آخر مشاركة : البارسال - )    <->    Tor Browser Bundle 3.6.3 متصفح تور لفتح المواقع المحظورة (الكاتـب : البارسال - آخر مشاركة : البارسال - )    <->    مقتل 5 جنود إسرائيليين في غزة (الكاتـب : عززى باسلامى - آخر مشاركة : عززى باسلامى - )    <->    برنامج Nero Burning Rom 10.6.10600 مجانا لحرق ونسخ الاسطوانات (الكاتـب : ملك بدران - آخر مشاركة : ملك بدران - )    <->    برنامج MyDefrag 4.3.1 لإلغاء تجزئة القرص الصلب (الكاتـب : حنين خلدون - آخر مشاركة : حنين خلدون - )    <->    برنامج Mobile Atlas Creator 1.9.16 لا غني عنه للمهندسين المعمارين (الكاتـب : وسام المهدي - آخر مشاركة : وسام المهدي - )    <->    برنامج Aptana Studio 3.4.2 برنامج لتصميم و تطوير تطبيقات الويب (الكاتـب : اسلام شلتوت - آخر مشاركة : اسلام شلتوت - )    <->   

سحر القرين تعريفه وعلاجه

منتدى الرقية الشرعية


 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
  #1  
قديم 6th December 2009, 05:38 PM
الصورة الرمزية د/اسلام صالح
د/اسلام صالح
د/اسلام صالح غير متواجد حالياً
إدارة منهجيــة
 
Thumbs up سحر القرين تعريفه وعلاجه

سحر القرين

فسحر القرناء هو اعتى انواع السحر ولكن فك سحر القرين هو فهو اصعب ما يكون
لاسباب عدة منها على سبيل المثال وليس على سبيل الحصر:..
1- سحر القرناء لا يكون الا عن طريق ساحر عات فى الاجرام والكفر والزندقة
2-سحر القرين هو سحر مركب ومزدوج لان الساحر يقوم بسحر الانسى وسحر قرينه ايضا
3-القرين لا يساعد صاحبه ابدا لانه ابن ابليس وهو عدو الانسان الى الممات
4-القرين لا يستطيع احد حرقه لانه من المنظرين وهو لا يموت بموت الانسان
5--قد يصل الامر الى نطق القرين على لسان صاحبه وهذه فى المراحل المتقدمة جدا
6-سحر القرين يعتمد على التاثير النفسى (السوداوية ) والتاثير الشيطانى وغالبا ما يتم عن طريق المندل النفسى عن طريق ملك القرناء وهو غالبا ما يرتبط باسحار النجوم والكواكب والاوفاق
7- سحر القرين بعتبر من الاسحار المعتدية يؤثر قى ياقى افراد الاسرة وذلك عن طريق القرناء
8- سحر القرين هو يعتبر من اشد انواع السحر الاسود حيث يؤثر على دم المصاب وذلك عن طريق اتصال القرين الطبيعى بدم المصاب مما يجعل مادة السحر تجرى فى دم وعروق واعضاء المصاب مما يؤدى الى الوسواس القهرى والقلق والاكتئاب والخوف
9- خادم السحر المرتبط بالقرين اشد تحصنا فى القرين ودروعه
10 – غالبا ما يحمل سحر القرين بطلاسم سحرية للعشق والزنا والاعتداءات الجنسية
11- سحر القرين بكون الفرين مسحور والجسد مفتوح امام خدام السحر والجن العاشق دون حاجة الى ساحر
12- القرين لا يموت او يحترق

ينبغى لعلاج الانسان المصاب بالقرين ان يفك سحر القرين اولا ثم فك سحر الانسى
يجب طرد كل التوابع الموكلة بالقرين حتى لا تجبره على ايذاء صاحبه
وهويتم بتوكيل من ملك القرناء الى مادة السحر المطلق للتاثير على القرين

لماذا سحر القرين ؟
حتى يتاكد الساحر اللعين من تاثير السحر على المصاب فيقوم الساحر بسحر القرين نفسه مستغلا الارتباط الطبيعى بين الشخص وقرينه

أعراض سحر القرين:- 1عدم الاستجابة للبرامج العلاجية من المعالج مع التزام المريض فى تنفيذها وعدم التقدم فى العلاج نهائيا
- 2الوسواس القهرى والاضطرابات النفسية
-3 انتكاسة مستمرة فى العلاج
- 4سب المريض الدبن وكراهية المربض للصلاة والاسلام
- 5الالام شديدة فى الجانب الايسر وخاصة الذراع الايسر
- 6تقوية شديدة للعارض (خادم السحر ) من القرين ياستمرار
- 7نبض شديد فى جميع انحاء الجسد
-8 مع سماع المريض سورة ق بحلم المريض بنفسة وماهو الاقرين الملعون
- 9التكلم بصوت المريض ويكون المريض واعى بكل شى
-10التاثر الشديد بالدعاء وعدم الاستجابة للرقية
-11كثرة الاعتراضات والتساولات عن كل شاردة وواردة
-12البقع الزرقاء المنتشرة في الفخذ والجسم من القرين
- 13الروتينية الشديدة للمريض

علاجات القرين :
اولا : علاج عام للقرين سواء مسا او مرتبط بسحر
1-ايه الكرسى مكرر وسورة بس
2-سورة ق وسورة التكوير وسورة الناس مكرر
3-سورة الانسان والقيامة والحديد
4-سورة البقرة و ايات فك السحر اذا كان مرتيطا بسحر
5-تكرار المعوذات وسورة (قل هو الله ..) وسورة (الكافرون ) مئات المرات
6-الحجامة هام جدا لانه القرين مرتبط بالدم
7-الاعشاب لتنقية الدم من سموم القرين مثل الشاى الاخضرو الزنجبيل والبردقوش ولسان الثور والقسط الهندى والحرمل المطحون والدمسيسة وقشر الرمان والافسيتين ورجل الاسد والزعفران وعود الصليب والذعتر
8-المهم جدا تغيير الحالة النفسية للمريض والحياة الروتينية
9-استخدام نظام الحمية الغذائى لانه نوعية الطعام والاكل يؤثر فى العلاج لارتباط القرين بدم المصاب

منقول للامانة من موقع الاخ الفاضل صيحة الحق
التوقيع:


اذا كان هذا كافرا وجــــاء ذمـه:::وتبت يداه في الجــحيم مخلـدا
أتى أنـــه في يوم الاثـنين دائــــما:::يخفف عنه للســرور بأحـمدا
فما الظن بالعبد الذي طول عمره:::بأحمد مسرورا ومات موحـدا
قديم 4th January 2010, 01:02 PM   رقم المشاركة : [2]
مجد الغد
نـور وهـاج
الصورة الرمزية مجد الغد
افتراضي

القول الواضح المبين فيما يطلقه المعالجون في مسألة القرين



--------------------------------------------------------------



إن الحمد لله نحمده ونستعينه، ونستغفره ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ، وسيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل له ، ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله ، وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله


( ياأَيُّهَا الَّذِينءامَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ )
( سورة آل عمران - الآية 102 )


( يَاأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَتَسَاءَلونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا )


( سورة النساء - الآية 1 )


( يَاأَيُّهَا الَّذِينَ ءامَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَولا سَدِيدًا * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا ) ( سورة الأحزاب - الآية 70 – 71 )


أما بعد :


فإن أحسن الكلام كلام الله سبحانـه وتعالى ، وخير الهدي هدي محمد ، وشر الأمور محدثاتها ، وكل محدثة بدعة ، وكل بدعة ضلالة ، وكل ضلالة في النار
يخرج علينا بين الفينة والأخرى بعض الاخوة من المعالجين - وفقهم الله لكل خير - ممن استرسلوا في مسألة ( القرين ) ، فصالوا وجالوا وتحدثوا بأمور تمس الجانب الغيبي في هذه المسألة ، وحتى نقف على الحق وأهله فإني أقدم لكم تحت هذه العجالة النقاط الهامة التالية :


أولاً : على المسلم الحق أن يتوقف مع النصوص النقلية الصريحة الصحيحة في المسائل الغيبية ولا يحيد عن ذلك قيد أنملة ، وأورد بعض ما جاء في المسألة :


قال الله تعالى :


( قَالَ قَرِينُهُ رَبَّنَا مَا أَطْغَيْتُهُ وَلَكِنْ كَانَ فِي ضَلالٍ بَعِيدٍ . قَالَ لا تَخْتَصِمُوا لَدَيَّ وَقَدْ قَدَّمْتُ إِلَيْكُمْ بِالْوَعِيدِ . مَا يُبَدَّلُ الْقَوْلُ لَدَيَّ وَمَا أَنَا بِظَلامٍ لِلْعَبِيدِ ) ( سورة ق - 27 - 29 )


يقول ابن كثير في تفسير القرآن العظيم : ( { قال قرينه } قال ابن عباس رضي الله عنهما ومجاهد وقتادة وغيرهم : هو الشيطان الذي وُكِّل به .


{ ربَّنا ما أطغيته } أي : يقول عن الإنسان الذي قد وافى القيامةَ كافراً يتبرأ منه شيطانه ، فيقول :
{ ربنا ما أطغيته }أي : ما أضللتُه .
{ ولكن كان في ضلالٍ بعيدٍ } أي : بل كان هو في نفسه ضالاًّ قابلاً للباطل معانداً للحقِّ ،
كما أخبر سبحانه وتعالى في الآية الأخرى في قوله { وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلا أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ مَا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِنْ قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ }( سورة ابراهيم - الآية 22 ) .


وقوله تبارك وتعالى{ قال لا تختصموا لديَّ } يقول الرب عز وجل للإنسي وقرينِه من الجن وذلك أنهما يختصمان بين يدي الحق تعالى فيقول الإنسي : يا رب هذا أضلَّني عن الذِّكر بعد إذ جاءني ، ويقول الشيطان{ ربَّنا ما أطغيتُه ولكن كان في ضلالٍ بعيدٍ } أي : عن منهج الحق .


فيقول الرب عز وجل لهما :{ لا تختصموا لدي } أي : عندي ، { وقد قدمت إليكم بالوعيد } أي : قد أعذرت إليكم على ألسنة الرسل ، وأنزلت الكتب ، وقامت عليكم الحجج والبينات والبراهين .


{ ما يبدل القول لديَّ }قال مجاهد : يعني : قد قضيتُ ما أنا قاض .


{ وما أنا بظلاَّم للعبيد } أي : لست أعذِّب أحداً بذنب أحدٍ ، ولكن لا أعذِّب أحداً إلا بذنبه بعد قيام الحجة عليه )( تفسير ابن كثير - 4 / 227 ) .


وعن عبد الله بن مسعود - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( ما منكم من أحدٍ إلا وقد وكِّل به قرينه من الجن ، قالوا : وإياك يا رسول الله ؟ قال : وإياي ، إلا أن الله أعانني عليه فأسلم فلا يأمرني إلا بخير )


وفي رواية : " … وقد وكِّل به قرينُه من الجنِّ وقرينُه من الملائكة "
( أخرجه الإمام مسلم في صحيحه - برقم 2814 )


وبوَّب عليه النووي بقوله : باب تحريش الشيطان وبعثه سراياه لفتنة الناس وأن مع كل إنسان قريناً


قال النووي : ( " فأسلم " برفع الميم وفتحها ، وهما روايتان مشهورتان ،
فمن رفع قال : معناه : أسلم أنا من شرِّه وفتنته ،
ومَن فتح قال : إن القرين أسلم ، من الإسلام وصار مؤمناً لا يأمرني إلا بخير .


واختلفوا في الأرجح منهما فقال الخطابي : الصحيح المختار الرفع ،
ورجح القاضي عياض الفتح ، وهو المختار ؛ لقوله : " فلا يأمرني إلا بخير " ، واختلفوا على رواية الفتح ،
قيل : أسلم بمعنى استسلم وانقاد ، وقد جاء هكذا في غير صحيح مسلم " فاستسلم " ،
وقيل : معناه صار مسلماً مؤمناً ، وهذا هو الظاهر ،
قال القاضي : واعلم أن الأمَّة مجتمعة على عصمة النَّبي صلَّى الله عليه وسلم من الشيطان في جسمه وخاطره ولسانه .


وفي هذا الحديث : إشارة إلى التحذير من فتنة القرين ووسوسته وإغوائه ، فأعلمنا بأنه معنا لنحترز منه بحسب الإمكان )( شرح مسلم - 17 / 157 ، 158 ) .




وعن عبد الله بن عمر - رضي الله عنه - أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
( إذا كان أحدكم يصلِّي فلا يدع أحداً يمرُّ بين يديه ، فإن أبى فليقاتلْه فإن معه القرين )
( أخرجه الإمام مسلم في صحيحه - برقم 506 )


قال الشوكاني : ( قوله " فإن معه القرين " في القاموس : " القرين " : المقارن ، والصاحب ، والشيطان المقرون بالإنسان لا يفارقه ، وهو المراد هنا ) ( نيل الأوطار - 3 / 7 ) .


ثانياً : يتبين من فتاوى العلماء الآجلاء بأن هذه المسألة - أعني القرين - من المسائل الغيبية التي لا يجوز الخوض فيها بأي حال من الأحوال إلا بدليل نقلي صريح صحيح من الكتاب والسنة


ولذلك تجد بأن فضيلة الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد الطيار - حفظه الله - يقول :



( فهذا كله غير صحيح ومثل هذه الأمور يحتاج إثباتها إلى نص شرعي فتحديد نوع القرين للشخص ومكانه حال حياة الشخص ومكانه بعد مماته كل ذلك لا ينبغي القطع فيه إلا بدليل يستند إليه القائل ومنهج أهل السنة والجماعة عدم الخوض في مثل هذه الأمور لأنها تدخل في الغيب الذي لا نعلمه إلا عن طريق الرسول صلى الله عليه وسلم فما جاء صريحاً في السنة مما يتعلق بذلك أخذنا به وما عداه فنحجم عن الخوض فيه )
المصدر
موقع فضيلة الشيخ الدكتور / عبدالله بن محمد الطيار
http://www.m-islam.net/news.php?action=show&id=1945



كما يبين ذلك فضيلة الشيخ الدكتور محمد بن عبدالله الهبدان - حفظه الله - حيث يقول :
( هذا كلام باطل لا دليل عليه، والغيبيات لابد أن يأتي في دليل من المعصوم عليه الصلاة والسلام، ومن قال كلاما بغير دليل ثابت عن النبي صلى الله عليه وسلم فقوله مردود عليه، ولا يقبل منه )


المصدر
رسالة خاصة من الشيخ للأخ الفاضل ( شاكر مشيول الرويلي )



ولو تمعنت في فتاوى علماء الأمة في العصر الحديث لوجدت :


سئلت اللجنة الدائمة في المملكة العربية السعودية السؤال التالي : وفي بعض الحالات المرضية التي يستعصي علاجها عند الأطباء : نقرأ عليهم آيات الرقية ، ولمرات عديدة ، دون ظهور أي تأثير عليهم ، فاكتشفنا طريقة لمخاطبة القرين قرينَ الشخص المريض ! ومن خلالها يتم معرفة المرض ، وقد تم علاج حالات كثيرة بهذه الطريقة ، وهي : نطلب من المريض أن يردد : بسم الله أوله وآخره ، مع الشهيق ، ثم بعد مدة نكلم القرين ونحاوره .


سؤالي هو : إن معلوماتنا عن القرين قليلة جدا لعدم وجود الأثر الكافي الذي يتحدث عنه ، فمثلا : هل هو داخل الجسد أم خارجه ، وما هي مدة بقائه مع المريض ( الإنسان ) ، وهل لكل إنسان قرين واحد أم إنه ممكن أن يتبدل في فترة من الفترات ، وهل يبقى ملازم مع الإنسان أم أنه يتركه في أحيان ويعود إليه ؟ وفي مرات عديدة جدّاً يذكر أن عمره ( القرين ) أصغر من عمر المريض .


فرجائي الكبير من سماحة الشيخ الوالد أن يرد على هذه الأسئلة كتابة لينفع الله به المسلمين ، فأفيدونا وأفتونا ؟؟؟


الجواب : ( الرقية الشرعية تكون بسورة الفاتحة ، وآية الكرسي ، وسورة الإخلاص ، والمعوذتين ، والآيات القرآنية ، والأدعية النبوية الثابتة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم .


ولا تجوز الاستعانة بالجن الذي تسمونه " القرين " ، وسؤاله عن نوع مرض المريض ؛ لأن الاستعانة بالجن : شرك بالله عز وجل ، فالواجب عليكم : التوبة إلى الله من ذلك ، وترك هذه الطريقة ، والاقتصار على الرقية الشرعية ، وفق الله الجميع لما فيه رضاه .


وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم " انتهى .


الشيخ عبد العزيز بن باز ، الشيخ عبد العزيز آل الشيخ ، الشيخ عبد الله بن غديان ، الشيخ صالح الفوزان ، الشيخ بكر أبو زيد )( فتاوى اللجنة الدائمة - 24 / 287 – 289 ) .


يقول العلامة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز - رحمه الله - : ( وكل إنسان معه شيطان ومعه ملك كما قاله النبي - صلى الله عليه وسلم - ، فالشيطان يملي عليه الشر ويدعوه إلى الشر ، وله لمة بقلبه ، وله إطلاع بتقدير الله على ما يقوم به العبد ، ويمليه العبد من الخير والشر ، والملك كذلك ، فهذه أشياء مكنهم الله منها ، مكن القرنين ، القرين من الجن والقرين من الإنس ، وهو شيطان قرين الجن ، القرين من الجن شيطان مع الإنسان ، حتى النبي - صلى - معه شيطان كما قال عليه الصلاة والسلام لما قال: (ما منكم من أحدٍ إلا ومعه قرينه من الجن والملائكة ، قالوا: وأنت يا رسول الله؟ قال: وأنا إلا أن الله أعانني عليه فأسلم).
فالمقصود أن كل إنسان معه قرينه من الملائكة وقرينه من الشياطين، فالمؤمن بطاعة الله ورسوله والاستقامة على دين الله يقهر شيطانه ، ويذل شيطانه ، ويهين شيطانه ، حتى يكون ضعيفاً لا يستطيع أن يغالب ، ويمنع المؤمن من الخير ، والعاصي بمعاصيه وسيئاته يعين شيطانه ، حتى يقوى على مساعدته على الباطل ، وعلى تشجيعه على الباطل ، وعلى تثبيطه على الباطل ، فعلى المؤمن أن يتقي الله ، وأن يحرص على جهاد شيطانه ، بطاعة الله ورسوله ، والتعوذ بالله من الشيطان ، وعلى أن يحرص في مساعدة ملكه على طاعة الله ورسوله ، والقيام بأمر الله - سبحانه وتعالى )


المصدر
موقع سماحة الشيخ
http://www.binbaz.org.sa/mat/10423



سئل فضيلة الشيخ صالح بن فوزان الفوزان - حفظه الله - السؤال التالي : ما هو القرين ؟ وهل يؤثر على الإنسان ؟ وهل لكل إنسان قرين ؟ وما فائدته ؟ وهل يختلف كل قرين عن الآخر ؟ وهل صحيح بأن هناك قرينا ماردا وآخر بهيئة حيوان ؟؟؟


الجواب : ( القرين يكون مع الإنسان ، قرين من الملائكة يدعوه إلى الخير ، ويكون معه قرين من الشياطين يدعوه إلى الشر ، فإن استجاب للملك فإنه يكون من الصالحين المؤمنين ، ويسلم من شر الشيطان ، وإن استجاب للشيطان ، فإنه يكون من إتباع الشيطان حسب من يتغلب عليه من القرينين ، وأما أنه يكون معه حيوان فلا دليل على هذا وإنما الذي ورد ـن معه قرين من الجن وقرين من الملائكة )


المصدر
موقع فضيلة الشيخ صالح بن فوزان الفوزان
http://www.alfawzan.ws/AlFawzan/Fata...px?PageID=7717



سئل العلامة الشيخ محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - السؤال التالي : ما هو القرين وهل يرافق الميت حتى في قبره ؟؟؟


الجواب : ( القرين هو شيطان مسلط على الإنسان بإذن الله عز وجل يأمره بالفحشاء ونهاه عن المعروف كما قال الله عز وجل (الشيطان يعدكم الفقر ويأمركم بالفحشاء) ولكن إذا منَّ الله على العبد بقلب سليم صادق متجه إلى الله عز وجل مريد للآخرة مؤثر لها على الدنيا فإن الله تعالى يعينه على هذا القرين حتى يعجز عن إغوائه ولذلك ينبغي للإنسان كلما نزغه من الشيطان نزغ فليستعذ بالله من الشيطان الرجيم كما أمر الله , قال الله تعالى ( وإما ينرغنك من الشيطان نزغ فاستعذ بالله إنه سميع عليم ) .
والمراد بنزغ الشيطان آن يأمرك بترك الطاعة أو يأمرك بفعل المعصية فإذا أحسست من نفسك الميل آلي ترك الطاعة فهذا من الشيطان أو الميل إلى فعل المعصية فهذا من الشيطان فبادر بالاستعاذة منه يعذك عز وجل وأما كونه أي هذا القرين يمتد إلى أن يكون مع الإنسان في قبره فلا فالظاهر والله أعلم أنه بموت الإنسان يفارقه لأن مهمته التي كان مسخراً لها قد انتهت إذ أن الإنسان إذا مات انقطع عمله كما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم (إلا من ثلاثة صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له).


المصدر
موقع الشيخ محمد بن صالح العثيمين
http://www.ibnothaimeen.com/all/noor/article_1812.shtml



ولو أمعنت النظر في كلام العلماء لوجدت أن جميع الفتاوى الصادرة ما انحادت قيد أنملة عن النصوص النقلية الصريحة الصحيحة في الكتاب والسنة


ثالثاً : ( لا اجتهاد مع نص )


وهذا يفيد في أمرين :


الأول : بأن المسائل الغيبية لا يجوز الاجتهاد فيها بأي حال من الأحوال


الثاني : أن الاجتهاد والقياس والاستنباط لمن هم أهل له ، والسؤال الذي قد يتبادر لنا جميعاً :



من هم أهل الاجتهاد ؟؟؟



سئل فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - السؤال التالي :


ما حكم الاجتهاد في الإسلام ؟ وما شروط المجتهد ؟؟؟


فأجاب : ( الحمد لله ، الاجتهاد في الإسلام هو بذل الجهد لإدراك حكم شرعي من أدلته الشرعية ، وهو واجب على من كان قادراً عليه ؛ لأن الله عز وجل يقول : (فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ)النحل/43 ، الأنبياء/7 ، والقادر على الاجتهاد يمكنه معرفة الحق بنفسه ، ولكن لابد أن يكون ذا سعة في العلم وإطلاع على النصوص الشرعية ، وعلى الأصول المرعية ، وعلى أقوال أهل العلم ؛ لئلا يقع فيما يخالف ذلك ، فإن من الناس طلبة علم ، الذين لم يدركوا من العلوم إلا الشيء اليسير من ينصب نفسه مجتهداً ، فتجده يعمل بأحاديث عامة لها ما يخصصها ، أو يعمل بأحاديث منسوخة لا يعلم ناسخها ، أو يعمل بأحاديث أجمع العلماء على أنها على خلاف ظاهرها ، ولا يدري عن إجماع العلماء
ومثل هذا على خطر عظيم ، فالمجتهد لابد أن يكون عنده علم بالأدلة الشرعية ، وعنده علم بالأصول التي إذا عرفها استطاع أن يستنبط الأحكام من أدلتها ، وعلم بما عليه العلماء ، بأن لا يخالف الإجماع وهو لا يدري ؛ فإذا كانت هذه الشروط في حقه موجودة متوافرة فإنه يجتهد .
ويمكن أن يتجزأ الاجتهاد بأن يجتهد الإنسان في مسألة من مسائل العلم فيبحثها ويحققها ويكون مجتهداً فيها ، أو في باب من أبواب العلم كأبواب الطهارة مثلاً يبحثه ويحققه ويكون مجتهداً فيه" انتهى ) ( فتوى للشيخ ابن عثيمين عليها توقيعه - " فتاوى علماء البلد الحرام " - ص 508 )



يقول الشيخ محمد صالح المنجد : ( إن الاجتهاد في المسائل له شروط ، وليس يحق لكل فرد أن يفتي ويقول في المسائل إلا بعلم وأهلية ، وقدرة على معرفة الأدلة ، وما يكون منها نصا أو ظاهرا ، والصحيح والضعيف ، والناسخ والمنسوخ ، والمنطوق والمفهوم ، والخاص والعام ، والمطلق والمقيد ، والمجمل والمبين ، ولا بد من طول ممارسة ، ومعرفة بأقسام الفقه وأماكن البحث ، وآراء العلماء والفقهاء ، وحفظ النصوص أو فهمها ، ولا شك أن التصدي للفتوى من غير أهلية ذنب كبير ، وقول بلا علم ، وقد توعد الله على ذلك بقوله تعالى : " ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون " سورة النحل 116 ، وفي الحديث : " من أفتى بغير ثبت فإنا إثمه على من أفتاه "صحيح رواه الإمام أحمد ( 2/ 321 ) ، وعلى طالب العلم أن لا يتسرع في الفتوى ، ولا يقول في المسألة إلا بعد أن يعرف مصدر ما يقوله ودليله ومن قال به قبله ، فإن لم يكن أهلا لذلك فليعط القول باريها ، وليقتصر على ما يعرف ، ويعمل بما حصل عليه ، ويواصل التعلم والتفقه حتى يحصل على حاله يكون فيها أهلا للاجتهاد ، والله الهادي إلى الصواب ) ( موقع الإسلام سؤال وجواب - فتوى رقم 2071 )



وقطعاً بعد هذا الكلام ، المعني ليس المعالج بل الاجتهاد لمن هو أهل له أي :


( فالمجتهد من كان صاحب علم وأهلية ، وقدرة على معرفة الأدلة ، وما يكون منها نصا أو ظاهرا ، والصحيح والضعيف ، والناسخ والمنسوخ ، والمنطوق والمفهوم ، والخاص والعام ، والمطلق والمقيد ، والمجمل والمبين ، ولا بد من طول ممارسة ، ومعرفة بأقسام الفقه وأماكن البحث ، وآراء العلماء والفقهاء ، وحفظ النصوص أو فهمها )


مجد الغد غير متواجد حالياً  
قديم 4th January 2010, 01:03 PM   رقم المشاركة : [3]
مجد الغد
نـور وهـاج
الصورة الرمزية مجد الغد
افتراضي

رابعاً :فتح هذا الباب قد يفتح علينا أبواباً كثيرة :


فسوف يأتي من يقول بأن القرين يتأثر بالعين وآخر بأنه يتأثر بالجن ، ورابع وخامس وسوف نفتح باب شر على الإسلام والمسلمين ، ويكفينا ما كفانا به علماء الأمة الثقات بحيث ندور في رحى الكتاب والسنة ووفق ما بينوه لنا جزاهم الله عنا وعن الأمة الإسلامية خير الجزاء



خامساً :وقد يقول قائل بأن هناك سحرة للجن وهؤلاء قد يصلون إلى مسألة سحر ( القرين ) وبخاصة أنه من الجن :


قلت وبالله التوفيق : لا يجوز أن نقيس هذه بتلك هذا من ناحية ، وأما من الناحية الثانية فلا يعني مطلقاً بأن كون الجن لديهم سحرة فإنهم يسلطونهم على ( القرين ) لأننا نحتاج إلى دليل في ذلك ،


وأما مسألة الظن :
يقول تعالى في محكم التنزيل :


( وَمَا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِن يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنَّ الظَّنَّ لَا يُغْنِي مِنَ الْحَقِّ شَيْئاً )


( سورة النجم - الآية 28 )



يقول صاحب التفسير الميسر : ( وما لهم بذلك من علم صحيح يصدِّق ما قالوه, ما يتبعون إلا الظن الذي لا يجدي شيئًا, ولا يقوم أبدًا مقام الحق )


سادساً : ولو صح ذلك لوجدت بأن بعض المعالجين قد أصيبوا من قبل الجن والشياطين وسحرتهم ، وقد تقول بأن التحصين يمنع عنهم ذلك ، أقول بعض هؤلاء لا يملكون من التحصين ومن العلم شيئاً


وأختم فأقول : بأن العلماء قد كفونا المئونة في طلب العلم الشرعي ومن أراد النجاة والفلاح في الدارين فعليه أن يلزم


وحتى أريحكم عناء السؤال والخوض في مسألة ( القرين ) فقد توجهت لفضيلة الشيخ ( عبدالله بن حمود التو يجري ) عالم في علم الحديث ورئيس قسم السنة وعلومها في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية - سابقاً ، بالسؤال التالي :


السؤال : هناك بعض الرقاة ـ نحسبهم على خير وصلاح والله حسيبهم ـ يقولون بأن هناك ما يسمى بسحر القرين ؟؟؟


فأجاب - حفظه الله - : ( هذه لا نعرفها ولم نقف على ذلك لا في كتاب الله ولا في سنة رسوله ، ولم يقل بذلك أحد من علماء الأمة لا من السلف ولا من الخلف ، ولا أعرف كيف توصلوا لذلك ، وهل لهم صلة بالقرين حتى يقولوا مثل ذلك ، بل أرى بأن هذا مما اخترعوه من قبل أنفسهم ، وهذا لا يأتي إلا من قبل دجال أو جاهل مقلد لهؤلاء الدجاجلة ، وصلى الله على محمد وعلى آله وصحبه وسلم )
فتوى عن طريق الهاتف
بتاريخ 07/ 09 / 1430 هـ
الموافق 28 / 08 / 2009 م
الساعة الحادية عشر وخمسة وخمسين دقيقة



هذا ما تيسر لي في هذه المسألة ، فما أصبت فمن الله سبحانه وتعالى وحده ، وما أخطأت فمن نفسي ومن الشيطان والله ورسوله بريئان



أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني


مجد الغد غير متواجد حالياً  

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

رشحني في دليل العرب الشامل
الساعة الآن 10:00 AM.

أقسام المنتدى

مشكاة المواضيع العامة @ الترحيب والمناسبات @ المنتدى الإسلامى العام @ المنتدى الإعلامي @ مشكاة الأدب واللغة العربية @ مشكاة طلب العلم الشرعى @ منتدى التوحيد والعقيدة @ منتدى علوم القرآن الكريم @ منتدى الفقه وأصول الفقه @ منتدى الحديث وعلومه @ منتدى الرقية الشرعية @ مشكاة السيرة النبوية والتاريخ الإسلامي @ منتدى نــــــــور القلوب (صلى الله عليه وسلم) @ منتدى أعلام سلفنا الصالح @ التاريخ الإسلامي @ مشكاة المواضيع العلمية @ منتدى الأبحاث العلمية @ منتدى العيادة @ منتدى الطب النبوى والطب البديل @ مشكاة الأسرة المسلمه @ منتدى المطبخ والزي الإسلامي @ منتدى البيت المسلم @ منتدى روضة الأخوات @ مشكاة الصوتيات والمرئيات والفلاشات الدعوية @ المرئيات الإسلامية @ الصوتيات الإسلامية @ منتدى الفلاشات والبطاقات الدعوية @ مشكاة البرامج @ منتدى البرامج الإسلامية @ منتدى البرامج العامة @ مشكاة الادارة @ منتدى الشكاوى @ منتدى المواضيع المكررة @ منتدى مواضيع تحت المناقشة للإدارة فقط @ خاص بالمشرفين والمراقبين @ منتدى الشعر والنثر الإسلامي @ مشكاة تنوير القلوب @ سراج تزكية النفوس وجلاء القلوب @ سراج سلسلة أهل التزكية والسير إلى الله @ سراج الدعوة إلى الله على بصيرة @ مشكاة تطوير المنتدى @ منتدى خواطر قلم @ المنتدى الحواري @ منتدى التنمية البشرية @ حـــــــواء @ عيادة الرقية الشرعية @ أحاديث وقصص لم تثبت @ بـــيت الشبـــــــاب @ استراحــــــة المنتــــدى @ منتدى المواضيع المحذوفة @ منتـــــدى الصـــــــــور @ إختلاف الفقهاء رحمة @ ENGLISH FORUM @ مـــنتدى المســابقــــــــــــات @ الاعجاز العلمي في القران والسنه @ الطفل المسلم @ منتدى الاقتراحات @ عروبة تحت المجهر @ افتراءات علي الإسلام والرد عليها @ موبايلي @ مشكاة مكتبة نور القلوب @ مكتبة الفقه الإسلامي @ مكتبة القرآن وعلومه @ مكتبة السيرة النبوية والتراجم @ مكتبة التوحيد والعقيدة @ مكتبة الحديث الشريف @ مكتبة التنمية البشرية @ مكتبة التزكية والإحسان والسير إلى الله @ مكتبة علوم اللغة والأدب ودواوين الشعر العربي @ مكتبة الدعوة إلى الله @ مكتبة علوم الطب البديل @ رياض الذاكــــــرين والذاكــــــرات @ أحباب الداعية الأسلامي الشيخ فوزي ابو زيد @



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. By abosliman
SEOtitle v1.0
جميع الحقوق محفوظة لكل مسلم( جميع المواضيع تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن فكر المنتدى )

Valid XHTML 1.0 Transitional Valid CSS!

free counters